مقالاتمقالات الدكتور طه الدليمي

الفارسية ظاهرة اجتماعية .. لا نسبة عرقية

د. طه حامد الدليمي

C:\Users\DR\Desktop\ش.jpg كثيراً ما يقول المدافعون عن الفرس و(الفارسية): إن الصفويين ليسوا فرساً إنما هم أتراك الأصل؛ فعلام تتهمون الفرس وحدهم بأنهم وراء التشيع، وأن التشيع فارسي الأصل؟ هذا أحدهم، عبد الأمير الركابي في تهويمة قصيرة له بعنوان: (الصفويون أتراك وليسوا فرساً) على صحيفة (ميسلون) الإلكترونية يقول: كي لا يظل الإعلام المسير والتخيلات هي السيدة على عقول عطشى للأوهام والحزازات القاتلة، قد يكون من الملح اليوم قول بعض الحقائق التاريخية الثابتة، على العكس مما هو رائج وغوغائي حول “الحركة الصفوية”، وكما تصور على أنها حركة “فارسية” مجوسية، بينما الواقع أنها حركة صوفية لا علاقة لإيران بها، وليس للفرس علاقة من قريب أو بعيد بنشأتها أو مسارها، فهي بالأصل حركة تصوفية شيعية أذربيجانية، أقامها صفي الدين الأردبيلي في أردبيل قبل قرنين من تحولها على يد إسماعيل شاه إلى حركة مسلحة، ومن قام بالحركة بين 1501/1510 حين احتل إسماعيل شاه تبريز وجعل منها عاصمة له، هم الترك، ولم يكن في جيش إسماعيل اي فارسي([1]).

ينسى هؤلاء أن الترك لم ينتجوا التشيع الصفوي في بلاد الترك إنما في بلاد فارس! هذا مع أن الترك يشتركون نسبياً مع الفرس في كثير من الصفات والتصرفات.

التجزيئية والتجريدية علتان فاشيتان في كينونة العقل البشري

التجزيئية والتجريدية صفتان غالبتان على العقل البشري!

التجزيئية عملية ذهنية تجعل العقل يفكك الظواهر الاجتماعية إلى أجزاء منعزلة عن بعضها؛ فلا يدرك الخيط الرابط بين تلك الأجزاء التي أوجدت – بالتفاعل فيما بينها – تلك الظاهرة. فيقع في مطب التجريد أو حالة (التجريدية).

لم تتوفر في البيئة التركية تلك العناصر التي يمكن أن تتفاعل لتظهر لنا ذلك الناتج. لقد كانت تلك العناصر وافرة في البيئة الفارسية، بل كانت خلطة التشيع جاهزة، وعناصرها قد أتمت التفاعل منذ زمن بعيد، ولا يعوزها سوى من يتلقفها ويقوم بتسويقها. وقد كانت عائلة صفي الدين التركية في أردبيل لا يعوزها – لتسيطر على بلاد فارس وتستقل منسلخة عن التبعية للعثمانيين – سوى تلك الخلطة أو الناتج الخبيث؛ فكان ما كان من مجازر جماعية مروعة ارتكبها إسماعيل الصفوي، بعد أن أصدر مرسوماً بأن مذهب الشيعة الاثني عشرية هو الدين الرسمي للدولة؛ وذلك في سبيل فرض الدين الشيعي الاثني عشري على شعوب إيران. وتم له ما أراد.

C:\Users\DR\Desktop\صفصف.jpg تجريد الظاهرة الصفوية عن هذه الحيثيات العميقة، كان وراء تلك المقولة المسطحة.

كل حدث أو حركة أو ظاهرة اجتماعية ينبغي أن تقاضى إلى جذورها وأسبابها وعوائدها وظروفها التي أحاطت بها، ومجتمعها الذي ظهرت فيه. عند ذلك يمكننا أن نقول: إننا تمكنا من قراءتها على الوجه الأقرب للحقيقة. أما النظر إلى أيِّ حدث أو ظاهرة مجردة عن تلك الحيثيات، فيوقعنا في أحكام جائرة لها أو عليها. ولو تم الربط بين كل ظاهرة وملابساتها تغيرت الرؤية العامة كثيراً عما هي عليه قبل ذلك.

الفارسية ظاهرة اجتماعية

كثير من مكونات ثقافتنا السائدة سببها التجريد الذي يُسقَط على الظواهر الاجتماعية.

يجتمع في الثقافة السائدة – إضافة إلى التعصب والتقليد والانقياد اللاواعي للكهنوت الديني – البعد عن معرفة علم النفس وقوانين الاجتماع وفلسفة التاريخ وشواهده الفاصلة، مع عدم أو ضعف القدرة على إسقاط المعرفة على الواقع. فحين كان الفاروق ومن بعده يحذرون من الفرس لم يكن يقصد العنصر الفارسي نسباً فقط، وإنما كل من جاء من جهة الشرق الخاضع للسيطرة الفارسية من قبل، والثقافة الفارسية من بعد. وهذا هو المطابق لقوانين الاجتماع وشواهد التاريخ. بينما تجد حملة الثقافة السائدة يحاولون جاهدين تقسيم الفرس إلى قوميات وشعوب، ويناضلون من أجل تبرئة العنصر الفارسي بحجة وأخرى. وكأن الفارسي حَمَل وديع.

يقول المؤرخ العراقي البروفسور عماد عبد السلام رؤوف: (مع أن سلالات غير فارسية حكمت إيران في بعض العهود إلا أن سياستها لم تكن لتختلف عن السياسة الفارسية التقليدية التي ذكرنا. فالافشاريون والزنديون والقاجاريون مثلاً – وهم ليسوا فرساً – لم يكونوا ليصبحوا (شاهات) لإيران لو لم يلتزموا (بالعقدة الفارسية) فيحذوا حذو أسلافهم في معاداة الأمة العربية([2]).

(الفارسية) وباء، أساسه عقد نفسية جمعية، يمكن أن ينتقل بالحث والعدوى، فيصيب أجناساً أخرى عاشرت الفرس وتأثرت بهم. أو أفراداً عاشوا بينهم، لا سيما من وصل منهم إلى رأس السلطة في إيران؛ لأن الحاكم الدخيل يجد نفسه – كي يقود شعباً من الشعوب – مضطراً بطبيعة الحال إلى أن تتمثل فيه جميع الخصائص النفسية والعادات والعوائد الاجتماعية للشعب الأصيل، وإلا لن يتمكن من قيادته.

وكما أن رجلاً جاءت به الأقدار ليكون شيخاً لقبيلة غير قبيلته لا يمكن له أن يقود القبيلة الجديدة بتقاليد وأعراف غير تقاليدها وأعرافها، وإنما عليه – لكي يقودها ويستمر في قيادتها – أن يتقمص روحها وشخصيتها، ويتمثل سلوكها، ويعبر عن آمالها وتطلعاتها، وإلا رفضته وفقد السيطرة على قيادها. بل إن هذا الشيخ الدخيل عادة ما يكون متطرفاً في كل ذلك إلى الحد الذي يتفوق فيه على ابن القبيلة الأصيل؛ لأن عقدة الشعور بالغربة أو الدخالة كثيراً ما تدفع الدخيل إلى هذا التطرف أو التصرف ليغطي به على ذلك الشعور، أو يملأ تلك الفجوة الشعورية، التي لن يشفى منها مهما تطرف، وكيف تصرف!

هكذا تقمص الشخصية الفارسية بكل خصائصها وعقدها كلُّ من تولى السلطة في إيران من غير الفرس رغم أنه ليس فارسياً في أصله وعنصره.

إنه يحكم إيران بروحية الفارسي ونفسيته وأعرافه وتقاليده. بل إن تلك الخصائص تتمثل في الدخيل بدرجة أشد ظاهراً مما عند الأصيل بسبب الشعور بالغربة والدخالة. وهذا ما يدفعه إلى آلية (استعراض) تلك الخصائص والصفات والتظاهر بها والتشدد في ادعائها لكي يغطي على ذلك الشعور.

وهذا السر الذي يفسر سلوك الصفويين المتطرف، حتى بات التشيع المنحرف يعرف بهم وينسب إليهم.

16 آب 2020

………………………………………………………………..

  1. – https://maysaloon.news/8A.html?aid=423.
  2. – الصراع العراقي الفارسي، المقدمة، ص18، دار الحرية للطباعة – بغداد، 1404هـ – 1983 .

 

اظهر المزيد

‫8 تعليقات

  1. انك لتتعجب من ابن صحابي وقائد من قيادة معارك الفرس والعرب والقائد هو ابو عبيد الثقفي وثقيف أعظم قرية بعد قريش كيف تحول ابن هذا الصحابي وهو المحتار بن ابي عبيد الثقفي الى تلميذ لحمراء الكوفة بل صار كما قال الشاعر :
    وكنت امرأ من جند إبليس فارتقى … بي الدهر حتى صار إبليس من جندي
    فلو مات قبلي كنت أحسن بعده … طرائق فسق ليس يحسنها بعدي
    لفد تحول هذا العربي عن طريق اخواله الفرس الى هادم للدولة التي بناها ابوه ابي عبيد الثقفي بل واصبح كذابا مدعيا للنبوة ومات على ذلك وهذا من ثقيف دخلت عليه الثفافة الفارسية فغيرت شخصيته فكيف ببادية العراق واليمن وغيرها من البلاد .

  2. “هذا مع أن الترك يشتركون نسبياً مع الفرس في كثير من الصفات والتصرفات”

    تلاقح المشتركات بينهم خلَّفَ كل هذه الظواهر الاجتماعية السلبية، ودوما الفرس والترك على قلب واحد، وحالة واحدة، مع بعض الفوارق.

  3. تقف الحروف حائرة!
    والكلمات عاجزة عن تسطير الشكر لك أيها الجبل الهُمام..؟
    وكيف يمكن ان تجازي الأمة مجددها؟
    وانت بين الحين والاخر تعالج بيدك الغراء الجسد السني، وتطهر بمشرطك ما نبت فيه من اجسام غريبة، وتخيط بقلمك تلك الشقوق… كي تجعل منه جسدا سليما معافى… نقف إجلالاً امام جبلك العالي، الذي يقف وحيدا يصد عن كل الأمة تلك الرياح الصفراء… وننحني على يدك نقبلها وفاءً و إكراماً. .. …
    حقيقة انت لديك البعد المعرفي في علم النفس… والخبير في قوانين الاجتماع وفلسفة التاريخ…. ولديك الشواهد الصاعقة و الفاصلة في معرفة القوم وخبايا شؤنهم ، وكذلك عندك القدرة الفائقة على إسقاط هذه المعرفة على الواقع… فكنت حقا وبدون منازع مجدد هذا الزمان…
    سلمت يمينك…
    .

  4. (يأيها الذين آمنوا كونوا قوامين لله شهداء بالقسط ولايجرمنكم شنان قوم على ان ألا تعدلوا اعدلوا هو أقرب للتقوى)..في هذا السياق الرائع الجميل يوجهنا الله على قول الحق حتى لو كان مع الخصم او العدو.
    فمن خلال قراءاتي لهذا المقال ومايحتوي من شواهد ودرر منثورة ومجموعة، وجدت صفة التقوى ملازمة لكم ولانزكي على الله أحد ،ومن يقرأ مضمون المقال يشعر بأن الكاتب قد أحاط بكل ماهو علمي واصولي بعيدا عن التعصب والتخندق ليكشف الصورة الحقيقية للمجتمع الفارسي ذو الأقلية بين القوميات ومدى بيان التأثير المباشر الذي تأثرت به بعض الشعوب في المنطقة من عقائد وسلوكيات.
    والسبب يعود إلى خلق المؤامرات المستمرة والغزوات المتكررة ضد العرب.
    وكذلك أيضا فقد قام علماء الدين بتجهيل عوام الناس وعدم مراعاة الأمانة العلمية والدقة في النقل وتجريد الحقائق لجذورها التاريخية،
    والتعصب المذهبي والطائفي هو الحائل للوصول للحقيقة وكشف الستار عنها والترويج والتضليل المستمر والتشويش والخداع، من قبل علماء الشيعة وغيرهم وانتمائهم كذيول شاركوا في تحسين الصورة الفارسية والطعن بحضارة العرب وقادتها.
    أما اليوم فقد اختلفت الموازين وأشرقت الشمس وانكشف المستور بفضل الله وكثرة الفضائيات وولادة جيل جديد متمرد للحق سلك الطريق ليهدم بوابات التضليل في كل ما كتب وقيل من قبل إلا في كتاب الله فهو له الحفظ الذي لايعتريه الباطل…

  5. جزاك الله خيرا شيخنا العزيز \\ د. طه حامد الدليمي
    مقالة فيها ثروة هائلة من المعلومات حول الفارسية و انها ظاهرة في غاية الخطورة عندما يتقمصها اي حاكم فتكون في داخله عقدة جمعية من الفارسية…. انها فعلا فايروس خطير على كل الأمم والمجتمعات
    عندما يثقف الفرد حول الفارسية وعقدتها وتاريخهم الاسود فعليه الحذر الحذر منها.
    والمشروع السُني في العراق هو المثقف و العلاج الوحيد حول خطر التشيع وما تبعه من الثقافة الشعوبية
    🌼🌼#هويتنا_السُنية_هي _عزنا 🌼🌼
    🌺الحمدلله رب العالمين 🌺

  6. مقال رائع ومميز يضعنا على المسار الصحيح في النظر إلى حيثيات الأمور
    ويرشدنا للتخلص من حالة النظرة الجزئية والنظر للأمور من الجانب الواحد. إضافة إلى أنها دراسة مميزة لضاهرة الفارسية والنظر لها بعمق ودقة أكبر.
    جزاك الله عنا كل خير شيخنا الفاضل.

  7. جزاك الله كل خير يااستاذنا.. د. طه الدليمي. وحفظك من كل سوء وبارك الله فيك واجزل عليك خير الدنيا وسعادة الآخرة.
    وهذا يفسر ان الدافع لأميري المؤمنين عمر ومعاوية رضي الله عنهما. على التشديد والتقييد على الفرس وحصر القيادة في العنصر العربي حصريا ..
    حكم الفرس العرب فلم تكن هذه الحاضنة لتؤثر وتغير القيم الدينية والسلوك العربي والمتابع للتاريخ يبصر ذلك ويعلمه.
    لكن لما حكم غير العرب من الاعاجم والمستعجمين تغير مقالهم وانقلبت أحوالهم ونكسوا على رؤوسهم. !.!
    ومن خلال البحث المذكور في المقال أضاء لنا أفقا أن البيئة الحاضنة والنفسية المتقولبة والجينات الوراثية لها أثرها في إنشاء واقع يتناسب مع تلك الشعوب الواقعة تحت تلك المؤثرات كما أن من حكم تلك الشعوب يذوب في تقاليدها وقيمها. لما يجده من عقدة الدخالة والغرابة كما بينه أستاذنا د. طه الدليمي.
    ولذا هذا الدين لايصلح لحمله وبيانه والحكم بخلافته الا العربي حصرياُ لتوافقه وتلازمه للواقع العربي القيمي والنفسي والاجتماعي
    وأن العجم مهما اختلفت جيناتهم واجناسهم وجنسياتهم لايصلحون إلا تابعين للعرب دينا وحكما ومن فعل غير فقد أوقع في الأرض فتة وفساد كبير… والواقع والتاريخ يصرخ بذلك حتى تنشق حلوق المعوقين فكريا ونفسيا .

  8. الكثير من يفرق بين التشيع عربي والتشيع فارسي في مجتمع دول العرب وهو لا يعلم أن لاوجود للتشيع العربي أنما هو تشيع فارسي مجوسية وخاصةً جنوب العراق وبعض الدول العربية التي تأثرة بها التشيع الفارسي فكان له التأثير المباشر في السلوك والأسلوب في التعامل للغير والنفسية المعقدة والعقيدة الحاقدة على دين الإسلام التي تلوثة بالتشيع الفارسي فلا يوجد للتشيع العربي أنما هو ثقافة التشيع الفارسي
    نعم استنتاج عضيم وكلام دقيق من الدكتور طه الدليمي حفظه الله أن الفارسية ظاهرة اجتماعية لا نسبة عرقية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: