سياسةمقالاتمقالات الدكتور طه الدليمي

عقدة المخالفة و عقدة الاتهام

سلسلة التحليل النفسي لأهم العقائد والطقوس الشيعية/ الحلقة السادسة

د.طه حامد الدليمي 

عقدة المخالفة 

يتفق فقهاء الشيعة على مقولة ينسبونها إلى جعفر بن محمد رحمه الله وهو منها بريء، تنص على أن (ما خالف العامة ففيه الرشاد)(). وهي رواية مشهورة متفق عليها عندهم علماً وعملاً، ناشئة عن (عقدة السيد)، المنبثقة عن (عقدة النقص). والعقدتان يتخادمان تخادماً تبادلياً حتى كأنهما عقدة واحدة لكنها مزدوجة. هذه العقدة تجعل صاحبها يأنف من التساوي بالآخر، وإلا صار وجهاً لوجه أمام حقيقة نقصه وأقلويته. ويستنكف من أي قول أو فعل يشير إلى المساواة بينهما، فضلاً عن الأخذ منه. كما تعبر – في الوقت نفسه – عن احتقارهم للغير خصوصاً العرب، وبصورة أخص العراقيين منهم؛ بسبب تفوقهم الحضاري عليهم، وعلى يدهم – لا غيرهم – سقطت امبراطوريتهم. وتعبر أيضاً عن ازدرائهم للدين الذي جاءوا به، وحمله الفرس عنهم مكرهين. وفي الوقت نفسه تحقق أهدافهم في إثارة الفرقة وتمزيق الصف وتجويف الدين وتخريبه من الداخل.

عقدة الاتهام

يصر جمهور الشيعة إصراراً سمجاً على اتهام أهل السنة بكره (أهل البيت العلوي) ومناصبتهم العداء، ويطلقون عليهم لقب (النواصب). ورغم أن هذه الدعوى لا تجد لها أي سند من الواقع لكن الشيعة لا يحاولون عنها فكاكاً، ولا ينون في إشاعتها والتباكي بها! المشكلة أن جمهور السنة تلقفوها وصار بعضهم يلقي بها على بعض مع أنها مقولة فارسية شيعية الأصل والفصل، كانت عند نشأتها علامة على الروافض. قال علي بن المديني (ت 234هـ): من قال: فلان ناصبي علمنا أنه رافضي(). وقال أبو محمد الحسن بن علي بن خلفالبربهاري (ت 329هـ): إذا سمعت الرجل يقول: فلان ناصبي، فاعلم أنه رافضي().

والتحليل النفسي يكشف عن نشأتها من جملة عقد يعاني منها الفرس، وخصال يتصفون بها، أولها الكذب، وقد ظلوا يشيعونه حتى صدقوه! وحتى وصل بهم الأمر إلى حد عقدة الوهم ووهم الاضطهاد (= البارانويا). فدعوى كره (أهل البيت) منعكسة عن سب الشيعة للصحابة وكرههم لهم. وعن طريق عملية (الإسقاط) قاموا بتحويلها إلى أهل السنة متهمين إياهم بكره (أهل البيت). وقد فعلت (عقدة الاضطهاد) فعلها في تسهيل هذا التحويل من حيث أن المصاب بها يتصور أن الآخر هو الذي يضطهده ويعتدي عليه وليس العكس.

بل إن هذه التهمة تعبر أيضاً عن شعور دفين بكره (أهل البيت) في النفسية الفارسية، يتحول عن طريق (الإسقاط) إلى أهل السنة. ولهذا الفعل أمثلة كثيرة يسوقها علماء النفس. (فالكاذب أو الجحود أو الأناني أو المتعصب الذي لا يفطن إلى وجود هذه الخصال في نفسه، ينسب الكذب والجحود والأنانية والتعصب إلى غيره. ومن هذا الباب لا يصدق الكذاب ما يقوله الناس؛ لأنه يرى فيهم نفسه المطبوعة على الكذب. ومن أمثلة ذلك: الزوج الذي تنطوي نفسه على رغبة مكبوتة في خيانة زوجته يميل إلى اتهامها بالخيانة. والأب الفاشل في عمله يميل إلى اتهام ابنه بالإهمال في دراسته. والمدرس الكسول لا يغفر لتلاميذه الكسل؛ لأنهم يصورون له الناحية التي يكرهها من نفسه. كذلك نرى القاضي الذي تعتلج في نفسه ميول إجرامية يميل إلى الصرامة في أحكامه. ومتى رأينا عيوبنا في الناس ملنا إلى وعظهم واشتددنا في محاسبتهم على عيوب نتسم بها ولا ندري. فيكون الوعظ في هذه الحالة مظهراً للإسقاط. من هنا نرى أن أحكامنا على الغير كثيراً ما تكون أحكاماً على أنفسنا، فهي اعترافات أكثر من أن تكون اتهامات. ولكن أكثر الناس لا يشعرون)().

مما يؤيد ما ذهبت إليه، أن (مهدي الشيعة) حين يظهر يصب انتقامه على قريش، فلا يبقي منهم إلا من خرج عن طاقته، وأفلت من طوقه! وما (أهل البيت) إلا من لبة قريش؛ فهذا القتل الذريع سيشملهم حتماً، لو وقع الأمر كما تتخيل النفوس المريضة التي وضعت الروايات التالية في ذلك تنفيساً عن أحقادها: روى المجلسي عن أبي عبد الله ع أنه قال: (إذا خرج القائم لم يكن بينه وبين العرب وقريش إلا السيف، ما يأخذ منها إلا السيف)(). وروى محمد بن إبراهيم النعماني في كتابه (الغيبة) عن أبي عبد الله ع أنه قال: (لو يعلم الناس ما يصنع القائم إذا خرج لأحب أكثرهم ألا يروه مما يقتل من الناس أما إنه لا يبدأ إلا بقريش فما يأخذ منهـا إلا السيف)(). تأمل تخصيص قريش بالحقد، وقصدها بالانتقام!

ويروي النعماني عن محمد الباقر ع أنه قال: (لو يعلم الناس مـا يصنع القائم إذا خرج لأحب أكثرهم أن لا يروه مما يقتل من الناس. أما إنه لا يبدأ إلا بقريش فلا يقبل منها إلا السيف ولا يعطيها إلا السيف حتى يقول كثير من الناس ليس هذا من آل محمد، لو كان من آل محمد لرحم)().

8/12/2022

1

اظهر المزيد

‫26 تعليقات

  1. احسن الله اليك دكتور وجزاك الله خيرا تحليل واقعي لعقد الشيعه واسقاطها على اهل السنه وزرع التشيع فيهم

  2. اخي طه المشكلة كيف نقنع السني قبل الشيعي أن التواصل فرية مجوسية. أنا عانيت الكثير من أهل السنة كيف اقنعهم أن عقبة بن نافع هو أفضل من الحسين رضي الله عنهما. عقبة بن نافع الذي بنا القيروان ونشر الإسلام فيها . وكيف أقنع السني أن الدولة الأموية هي من نشرت الاسلام في شرق آسيا وفي الاندلس . الشيعية اخترقوا الثقافة السنية ودسوا فيها الأكاذيب وللأسف الشديد السنة قبلوها. يا دكتور كيف أقنع السني أن عقبة بن نافع وعمرو بن العاص هم افضل من الحسن والحسين.

    1. حياك الله
      لم أفهم المقصود بكلمة (التواصل فرية…).
      وأما الكيفية التي سألت عنها، فنحن طرحنا مشروع (تسنين السنة وتشييع الشيعة). وعاملون به على قدر ما لدينا من مكنة.

      1. تعريف و معنى الفرية في معجم المعاني الجامع – معجم عربي عربي
        الفرية: (مصطلحات)
        بكسر فسكون جمع فري ، الكذب وقد يستعملها الفقهاء بمعنى القذف الكاذب. (فقهية)
        فِرْية : (اسم)
        فِرْية : مصدر فَرَى

  3. أطال الله في عمرك د على هذا المقال الذي يفكك عقد المخدوعين والغافلين عن هذه المفاهيم،؟
    دكتور لماذا يكتم المتأخرين عن شيوخهم،
    أو لماذا لايتأثرون بهذه الإشارة الصريحة من علماء التحقيق القدماء
    مع ان أهل الحديث يعتبرون ان علي بن المديني شيخ المحققين أومن المؤسسين الاوائل في علم
    الحديث…..!!
    قال علي بن المديني (ت 234هـ): من قال: فلان ناصبي علمنا أنه رافضي؟!
    يعني د هؤلاء المتأخرين الايرون هذا الرد الواضح الصريح على القالين
    من قال: فلان ناصبي علمنا أنه رافضي….

  4. نفعنا الله بك شيخنا الغالي
    واعانك على تفكيك عقد الشيعه والفرس
    حتى نصل الى تفكيك ايران المجوسيه وازالتها وازالة خطرها على السنة

  5. تحليل واقعي…
    التشيع بدأ سياسي وتمخض فارسي مجوسي وفرخ شيعي رافضي.
    وقد خالفوا أهل السنة بكل شيء حتى في أسماءهم وتخاريف دينهم وأنا أعتبر هذا عنصر قوة لأن الانتصار هو تمييز الهوية وإعلان القضية..
    وهذا ما فشل أهل السنّة بإظهاره وإعلانه بل عاشوا أوهام الإخوة الدينية والوطنية النفاقية مع الشيعة لتدحرج أحلامهم وتضيع هويتهم بوادي سحيق..
    في بيئة كهذه تظهر بؤر التشيع بكل حراميتها فهم لايرضون بالأخوة ولاالوطنية بل يريدون الانتقام من التاريخ الذي رجح كفت العرب على الفرس وهذا التاريخ يمثله كل أهل السنة فيسقطون كل الجرائم بحقهم ليصبح الشيعي خصما وحكما والسني متهما ومجرما ولن ينجيه حينئذ هذا النفاق الاجتماعي الساذج بدعوى حب أهل البيت والتملق بدعوى لافرق بيننا.

  6. جميل يادكتور بدءت بالتشيع (عقد لا عقيدة ) والان تفصلها وتفككها عقدة عقدة.
    وكل عقدة تذكر واقع مؤلم للشيعة وتكشف وتعري عقيدتهم ونفسيتهم الخربة .
    وما علينا الا نشرها وكشفها لأهلنا أهل السنة ليزدادوا وعيًا بعدوهم .
    شكرا 🙏

  7. على ضوء ما تفضلتم به دكتور من عُقد متراكمة في النفسية الشيعية فإنَّا امام تحدٍ، وتحدٍ كبير جداً ينبغي الوقف طويلاً امام كل عُقدة لفكها على حدى، فلا يُتصور فكّ هذه العُقد مجتمعة؛ إلا بما تفضلتم به من مشروع تسنين السنة وتشييع الشيعة هاتان الجملتان الكبيرتان.

  8. جزاك الله خيرا دكتور
    العقليه الشيعيه تعوض نقص الذكاء لديها بالخبث
    فنلاحظ في عقده المخالفه كيف يسوقون قطيعهم كما تساق الخراف خلف الراعي بلا تفكير سوى لكونه مخالفا لهم
    اما عقده الاتهام فبدأت اثارها العكسيه تسري شيئا فشيئا في الجمهور السني، احدى هذه الاثار عندما يذكر علي (رضي الله عنه) لا بد ان يسبقها لفظه (الامام).

  9. تحليل مهم في حقيقة هذه العقد الفارسية
    وكيف غزة ثقافتنا العربية وجعلتها تحمل هذه العقد دون الشعور بها والتعايش معها….فجزاك الله خيرا شيخنا المجدد لتفكيك هذه العقد الفارسية المبطنة بأسم العرب
    وهي ضد الأمة السُنية العربية

  10. الفرس صنعوا التشيع بعقيدة دينيه مغلفة بالعقد النفسية الحاقدة على الإسلام منحرفه عن دين الله ثم صنعوا لها فتاوي القتل وتكفير من لا يؤمن بها كل أمامه والعصمة والخمس وما شابه ذلك ثم زينوها بالإطار الإسلامي زوراً وبهتنا وبعض من هذه الثقافة الخطيره تأثر بها الصف السني بروايات وأحاديث كاذبة تحمل عقد فارسية مسمومة لا أصل لها في القرآن والسنة

  11. عقد متراكمة ونفسية خربة
    عند الشيعة افصحت عنها يادكتور أصبت
    وفصلت
    وحللت
    تحليل غير مسبوق
    ونحن بانتظار المزيد
    جزاك الله خيرا

  12. بسم الله الرحمن الرحيم
    جزى الله الدكتور الدليمي خير الجزاء
    قبل أن نفكر في كيفية علاج عقد الشيعة، فعلينا أن نفكر كيف نحمي أنفسنا من شرورهم، فننعزل عنهم ونعزلهم عنّا، وخير وسيلة لذلك أن نتخذ لأنفسنا إقليماً، وندع في الجانب الآخر كلاب زينب يتنابحون، بجوارهم الزواحف على الإسفلت، وهناك غير بعيد من ارتكس كالخنزير بالطين، بينما يسير الشاب الحسيني أياما مشيا على الاقدام ملاحقا خطى الزينبية الزايره، وقد اباح لهما دينهما ما يقضيانه ولو بكف من حنطة، مع ما ترسله لهم حامية ومؤسسة دينهم- ايران- من أصناف الحشيشة والمخدرات.
    سنكون حينها قد بنينا أنفسنا كما بنى رسول الله صلى الله عليه وسلم وأصحابه انفسهم وقوتهم وتوجهوا لفتح مكة، فلن ندع العراق لهم، وهو فتح اسلافنا الكرام، فنحن نمتلك كل عناصر البناء، والشيعة تنخر بهم كل عناصر الهدم

  13. يجب ان ندخل للفرس بنفس مدخلهم لتكون الضربة تربيع “من قال فلان ناصبي علمنا انه رافضي” وعندما نقول “فلان شيعي علمنا انه عقل فارسي بجسم عربي ببساطة فايرس العصر الذي حرف الدين والذي جعلهم يتبعون شُبه الدين ، اما علاجة فهو بتسكيته عن طريق كتاب الله القرآن الكريم الكتاب الوحيده الخالي من التحريف وراقبة وهوه يتحور من جديد الى عربي بعقل عربي بجسد عربي .
    سلمت يداك على ما كتبت .

  14. العقد الفارسية تدل على نفسية مريضة متزمتة متكبرة تنظر لغيرها بفوقية رغم أنها تعيش ضحالة في الأخلاق والثقافة ،فهي ترمي الناس بالفجور وهي منغمسةفيه من راسها لاخمص قدميها ،وتعيب على ثقافة باقي القوميات وهي لاتملك عنوان تنافس فيه أدبيات الأمم ،تلوح بالقوة وهي إلى الضعف اقرب ما يكون لولا مطاياها من الشيعة العرب ،فقذف المقابل يخفف من معاناتها ،والمثل يقول رمتني بدائها ونسلت .

  15. العقدة التي التي خلفت هذه العقد والعقائد تعبر عن ضحالة هذه النفوس
    وعبوديتها لمن يحكمها لأنها لاتستطيع ان تحكم بالعدل وحتى من يريد أن ينقذها مما هي فيه تتهمه بأنه يريد أن يغتصبها
    مثلهم كمثل الذي عاش في بيت مهجور لم يغادره فلايرى الا الخراب فيتصور ان المدينة كلها مثل هذه الخرابة فاذا جاء احد يحدثه عن جمال المدينة اتهمه وصرخ في وجهه وانزوى في احد الزوايا ليعبر عن همجيته التي عاشها بين تلك الانقاض مع الكلاب والحشرات

  16. جزاك الله خير دكتور
    فعلا الشيعه عباره عن عقد وهذا تحليل شافي ووافي عن واقعهم ونفسياتهم المنغلقه
    وتنبيه اهل السنه عن هكذا نماذج
    بارك الله بك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: